24 نيوز

04:35 (محدث) - طائرات الاحتلال تشن سلسلة غارات على قطاع غزة فجراً 19:13 زحالقة يهين العلم الإسرائيلي: هذا علم استعمار واحتلال وتهجير 19:11 الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من شيخ الأزهر للاطمئنان على صحته 19:09 "فتح": فصل الشأن السياسي عن الإنساني في غزة يخدم تصورات نتنياهو 19:07 البرزاني يطمئن على صحة الرئيس 19:06 أردوغان ومعصوم يهاتفان أبو مازن 19:00 مدن فرنسية ترفع العلم الفلسطيني على مبانيها دعما لشعبنا وقضيته العادلة 18:59 أردوغان: سندرس قطع علاقاتنا الاقتصادية مع إسرائيل 18:58 الاحتلال يقرر اجراء فحص لمعرفة اسباب استشهاد عويسات 15:40 غضب إسرائيلي بعد "الإحالة" الفلسطينية للجنائية 15:35 سقوط طائرة صغيرة أطلقت من غزة 14:27 الجلسة رقم (205).. قرارات مجلس الوزراء 14:21 الاحتلال يخطر بهدم عيادة صحية ومساكن جنوب الخليل 14:19 إدارة سجون الاحتلال تتجاهل الأوضاع الصحية لعدد من الأسرى المرضى 14:17 الأشغال الشاقة ثلاث سنوات لمدان بتهمة هتك العرض 14:16 الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من العاهل الأردني للاطمئنان على صحته 13:12 "الوطنية العليا": فلسطين تستخدم حقها الطبيعي والقانوني في حماية أبنائها ومحاسبة الاحتلال 13:10 الأسير إباء البرغوثي المضرب منذ 32 يوما يتوقف عن شرب الماء 13:09 عشراوي: حان الوقت لإنهاء إفلات إسرائيل من العقاب 13:05 بلغاريا: لن نعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل

مقاطعة السلطة للإدارة الأمريكية ""خطوة خاطئة"

دبلوماسي أمريكي: تصريحات ترامب بشأن القدس "مسمار الموت لأي مفاوضات محتملة"

الأربعاء 31 يناير 2018 الساعة 01:32 بتوقيت القدس المحتلة

دان شبيرو دبلوماسي أمريكي: تصريحات ترامب بشأن القدس "مسمار الموت لأي مفاوضات محتملة"

القدس / 24 نيوز / أكد السفير الأمريكي السابق في اسرائيل دان شبيرو أنه حديث ترامب عن إزالة القدس من على طاولة المفاوضات هي أقوال غير دقيقة، وأوضح أنه بذلك قد يكون الرئيس الامريكي قد دكّ المسمار الأخير في نعش المفاوضات ونسف بهذا التصريح أي مفاوضات مستقبلية.

وقال السفير دان شبيرو في حديث لمراسل i24NEWS خلال مؤتمر الأمن القومي في اسرائيل: "أعتقد أن لغة الرئيس ترامب عندما يتحدث عن إزالة القدس من طاولة المفاوضات غير دقيقة بشكل كبير، فنحن لا نعرف حقا ما الذي يعنيه؛ وإذا كان يعني أنه لا يوجد شيء للتفاوض عليه، وبما أن الفلسطينيون ليس لديهم أمل في تحقيق بعض مطالبهم، بما في ذلك عاصمة دولتهم في أجزاء من القدس الشرقية، فإن ذلك سيكون مسمار الموت لأي مفاوضات محتملة في المستقبل، ولن يتمكن أي زعيم فلسطيني في المستقبل من التفاوض بتلك الشروط".

ووفقا لشبيرو فقد عبّر عدد من المسؤولين في إدارة ترامب أن ما كان يعنيه الرئيس الامريكي بتصريحه هو أنه أزال المفاوضات حول ادعاء اسرائيل بأن القدس هي عاصمتها من على الطاولة، بالاضافة الى مسألة نقل السفارة الى القدس الغربية، والتي اعتبرها شبيرو أنها "امور يُعقل أن تُزال من على الطاولة"!

وأوضح شبيرو أنه كان من المفضل لو أنه نظر الى الأمور بالمنظور الاوسع الاستراتيجي الهادف الى مساعدة الطرفين على رؤية ما يمكن تحقيقه.

كما انتقد شبيرو القيادة الفلسطينية وقرارها بقطع العلاقات مع إدارة ترامب لحين تراجع الرئيس الأمريكي عن قراره إزاء القدس، معتبرا أنها "خطوة خاطئة"، كما وصفها.

وقال السفير الأمريكي السابق الى إسرائيل: "أعتقد أن قطع الاتصالات مع الولايات المتحدة، خطوة خاطئة ولا مفر أمام السلطة إلا استعادة العلاقات؛ لأنه لا يوجد في الحقيقة شريك آخر غير الولايات المتحدة لتنفيذ هذا النوع من مفاوضات السلام؛ وأعتقد أن خطاب الرئيس عباس الرهيب جدا قبل أسبوعين ربما يشير إلى نهايته الشخصية في كونه جزءا في مفاوضات حل الدولتين. ولكنني آمل كثيرا أن يجد القادة الفلسطينيون الآخرون طريقهم للتعامل مع الولايات المتحدة".

المصدر : i24NEWS