jawwal alasel

الأجهزة الأمنية تمنع اجتماعا يدعو لوحدة "فتح" برام الله

السبت 22 أكتوبر 2016 الساعة 01:12 بتوقيت القدس المحتلة

3e7936a8-a3d7-424a-92ff-d207965bfe62 الأجهزة الأمنية تمنع اجتماعا يدعو لوحدة "فتح" برام الله

رام الله / نيوز 24 / منعت الأجهزة الأمنية الفلسطينية في رام الله اليوم السبت، اجتماعا عقد في مخيم الامعري في مدينة رام الله لمناقشة استنهاض حركة فتح وتعزيز وحدتها قبل عقد المؤتمر العام السابع.

وجاء في بيان نشره ما يسمى بـ"الكادر الحركي الفتحاوي"، "تداعى مئات من قيادات و كوادر حركة فتح من مختلف أنحاء الضفة الغربية للقاء فتحاوي تشاوري بمشاركة عدد من أعضاء المجلس الثوري، والمجلس التشريعي، و المجلس الاستشاري و أعضاء لجان الاقاليم المختلفة، في رام الله للتباحث بالشأن الحركي والاعلان عن ضرورة تحقيق الوحدة داخل الحركة قبل عقد المؤتمر الحركي العام السابع".

وعُرف من بين المجتمعين، النائب شامي الشامي، اللواء عيسي ابو عرام، وهيثم الحلبي، وديمتري دلياني، والعديد من كوادر الحركة.

وقال المنظمون في بيانهم "إن قوات الأمن وضعت الحواجز على مداخل محافظة رام الله والبيرة ومخيم الأمعري، ومنعت عقد اللقاء الفتحاوي، و إجبار آخرين على مغادرة المنطقة".

وطالبوا بضرورة وحدة فتح وتكريس قانون الأخوة والتسامح والمحبة بين ابناء وكوادر وافراد الحركة بما يضمن الحفاظ على صلابة فتح واستمرارها في نضالها من اجل التحرير .

وأكدوا على اهمية العمق العربي والعلاقة الفلسطينية العربية ودعمهم للرباعية العربية في توحيد فتح والقضية الفلسطينية.

وشددوا على ضرورة عودة كافة المفصولين من قيادات حركة فتح وضمان حقهم في المشاركة في المؤتمر السابع.

المصدر : نيوز 24