jawwal cars

24 نيوز

كاشفا عن اتصال هاتفي بين هنية والحمدالله..

بدران يكشف عن اتصال بين هنية و الحمد الله.. لقاء بين حماس وفتح قريباً في القاهرة

الأربعاء 27 سبتمبر 2017 الساعة 11:08 بتوقيت القدس المحتلة

حسام بدران بدران يكشف عن اتصال بين هنية و الحمد الله.. لقاء بين حماس وفتح قريباً في القاهرة

غزة / قال حسام بدران عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" إنه من المفترض أن يُعقد أول لقاء بين حركتي حماس وفتح في العاصمة المصرية القاهرة، بعد أسبوع على قدوم حكومة التوافق إلى قطاع غزة، الإثنين المقبل.

وأضاف بدران خلال لقاء له على قناة الأقصى الفضائية، مساء اليوم الأربعاء، أنه لم تبدأ أيّ جلسة حوار جديدة مع حركة فتح حتى الآن، ولم يحصل أيّ لقاء بين وفد حماس أو وفد فتح في اجتماعات القاهرة الأخيرة.

وأشار إلى أنه حسب الاتفاق مع الجانب المصري خلال زيارة قيادة الحركة للقاهرة، من المفترض أن يكون أول لقاء بين وفد حماس وفتح في القاهرة بعد أسبوع على قدوم الحكومة لغزة، ثم يتبعه حضور وفود من مختلف الفصائل الفلسطينية.

وأكّد بدران أنه لا حاجة لدراسة ما تم التوقيع عليه سابقا، ولا التوقيع على أوراق جديدة بشأن المصالحة، بل تطبيق ما اتفق عليه سابقا، وأن كل القضايا التفصيلية ستكون مطروحة للنقاش.

وقال "إن حماس معنية بتحقيق المصالحة وأن نوحد بها شعبنا بالضفة وغزة، وحلّ كل القضايا في الضفة والقطاع بالتزامن بكل مصداقية، آمِلا أن تقدم حركة فتح ذات الأمر".

وفيما يتعلق بحلّ اللجنة الإدارية في غزة والخطوات اللاحقة، أوضح بدران أنه كان الأصل أن تكون إجراءات عملية مصاحبة من جانب حركة فتح، مؤكدا أن حماس معنية بإنجاح المصالحة على الأرض وأن يشعر المواطن بتحقيقها فعليا.

وتابع: "أوساط محلية وإقليمية ظنت أن حماس سوف تتمترس خلف اللجنة الإدارية، وهم لا يدركون طبيعة حماس، فهي حركة تحرر وطني حريصة على شعبها وقضيته، وتقدم مصلحته على أي مصالح أخرى".

وأكمل "أن حل اللجنة الإدارية كان بإجماع قيادة الحركة خلال اجتماع القاهرة، وأنها قدمت هذه المبادرة إكراما لشعبنا وفتحا لمجال تحقيق المصالحة".

وحول زيارة حكومة التوافق لقطاع غزة المقررة يوم الاثنين القادم، شدّد عضو المكتب السياسي لحماس أن كل الخطوات فيما يتعلق بقدوم الحكومة لغزة هي تحت ترتيب وتنسيق مشترك بين حماس وفتح مع الحكومة.

وكشف بدران في حديثه عن أن اتصالا جرى بين رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، ورامي الحمد الله رئيس حكومة التوافق، واتصالات أخرى، للعمل على إنجاح الزيارة، وتهيئة كل الظروف لنجاحها.

وفيما يتعلق بزيارة وفد الحركة قبل أسابيع للعاصمة الروسية موسكو، قال بدران إن علاقة حماس مع موسكو ليست جديدة، وهناك زيارات عديدة في السنوات الأخيرة، والزيارة الأخيرة سياسية بامتياز، وجاءت استكمالا للعلاقات مع روسيا.

وشدّد أن الزيارة جاءت في توقيت مهم، في الوقت الذي تريد فيه أمريكا وضع حركة حماس على قوائم الإرهاب، لتؤكد الحركة أنها ليست وحيدة ومنعزلة لا إقليميا ولا دوليا.

وتابع: "ناقشنا خلال زيارة موسكو كل إجراءات الاحتلال بحق شعبنا، وحول المصالحة، وفيما يتعلق بعضو الوفد، الشيخ صالح العاروري الذي يلاحقه الاحتلال، مثّل وجوده رسالة واضحة أنه شخصية وطنية بامتياز، ومحاولات الاحتلال أن يمنع قيادات الحركة من ممارسة عملهم في ستبوء بالفشل".

وتحدث بدران حول عملية القدس التي نفذها الشهيد نمر الجمل وأسفرت عن مقتل 3 جنود إسرائيليين صباح الثلاثاء، أكّد بدران "أن العملية جاءت استكمالا لحلقات المقاومة التي يقوم بها الشعب الفلسطيني في كل مكان وخاصة في الضفة والقدس، فكلما ظن الاحتلال أن المقاومة ركنت والأوضاع هدأت يخرج فدائي ليؤكد استمرار المقاومة والانتفاض ضده".

وتابع: "كل فلسطيني يمكن أن يظهر كفدائي وتظهر بطولته ويخرج لمقاتلة الاحتلال طالما بقي هذا الاحتلال على أرضنا، والعملية كانت مفاجئة للاحتلال ولأجهزة أمنه بعدما ظن أن ممارساته وملاحقاته أخمدت الانتفاضة".

المصدر : 24 نيوز