jawwal alasel

تفاصيل جديدة عن الطالبة نعامنة التي عثر عليها في صحراء أثيوبيا

الإثنين 19 أغسطس 2019 الساعة 07:53 بتوقيت القدس المحتلة

آية نعامنة تفاصيل جديدة عن الطالبة نعامنة التي عثر عليها في صحراء أثيوبيا

الناصرة- 24

أعلنت عائلة الطالبة الجامعية آية نعامنة (22 عاما) من مدينة عرابة داخل أراضي 48، اليوم الأحد، العثور على جثتها في صحاري أثيوبيا.

وكان الاتصال قد انقطع مع الطالبة نعامنة، التي تدرس في معهد العلوم التطبيقية في حيفا، وكانت تشارك ضمن بعثة طلابية في جولة في صحراء الدناكل بأثيوبيا، منذ يومين، وفقدت بظروف غامضة جدا.

والد آية: " كيف تركتوها في إثيوبيا وعدتم بدونها؟ "
وقال الوالد الحزين سليم نعامنة  : " المؤسسة علمت بأمر فقدان ابنتنا بعد أن علمنا نحن بهذه الحادثة . البعثة التعليمية التي شاركت في اطارها ابنتي عن طريق التخنيون انهت فعالياتها في 14من الشهر الجاري وقد عادوا من هناك وتركوا الطلاب وراءهم لوحدهم .  تحدّث معي ممثل عن التخنيون فسألته كيف يحدث هذا ؟ تخرجون في رحلة وتتركون الطلاب وراءكم ؟! فردّ قائلا : هم طلاب على قدر المسؤولية ويمكن الاعتماد عليهم وكما تعتمد على ابنتك في الخروج، نحن نعتمد عليهم ان يبقوا هناك " . 
وتساءل الوالد قائلا : " كيف عاد ممثلو بعثة التخنيون الى البلاد وابنتي بقيت هناك ؟ " .
وردا على السؤال حول ملابسات الوفاة ، قال الوالد :" السبب هو ان اية تعرضت للجفاف . البنت أغمي عليها وسقطت في قناة ".

تعقيب التخنيون: " آية بقيت مع طلاب اخرين بعد انتهاء الرحلة "
من جانبه ، عقب معهد التخنيون قائلا حول الحادثة  :" ينعى التّخنيون وفاة الطالبة آية نعامنة من كلية الهندسة المدنية والبيئية ويُشارك عائلتها  في حُزنها العميق.
لقد شاركت آية في دورة أكاديمية تابعة لمعهد التّخنيون، عقدت في مدينة MEKELLE  في إثيوبيا، مع طلاب آخرين من التخنيون، من جامعة يورك في كندا ومن جامعة MU  في إثيوبيا. استغرقت الدورة حوالي أربعة أسابيع وانتهت يوم الأربعاء الماضي (14.8). بعد انتهاء الدّورة، قرر ستة طلاب، من بينهم آية، البقاء في إثيوبيا لرحلة خاصة ضَلَّت آية خلالها طريقها.
معهد التّخنيون على اتصال مباشر مع عائلة آية، وسوف يقوم بتقديم المُساعَدة للعائلة في كل ما يلزم" .

المصدر : 24