jawwal alasel

أبو نعيم: ما نمر به من مؤامرات يحتاج منا أن نكون على قدر عالٍ من الوعي

الإثنين 27 مايو 2019 الساعة 01:50 بتوقيت القدس المحتلة

أرشيفية أبو نعيم: ما نمر به من مؤامرات يحتاج منا أن نكون على قدر عالٍ من الوعي

غزة- 24

اختتمت هيئة التوجيه السياسي والمعنوي سلسلة لقاءات التعبوية بعنوان "اللقاء التعبوي الرمضاني" لقادة ومدراء الأجهزة الأمنية والشرطية بمحافظات القطاع الخمس.

وحضر اللقاءات كلٌ من اللواء توفيق أبو نعيم وكيل وزارة الداخلية ونواب المجلس التشريعي د. يحيى العبادسة ود. محمد شهاب، وأ. مشير المصري، و د. عبد الرحمن الجمل و د. سالم سلامة ورئيس سلطة الأراضي أ. ماهر أبو صبحة، والعميد محمد أبو زايد مساعد مدير الشرطة والعقيد إسماعيل أبو راشد مدير شرطة.

وكما حضر اللقاءات الأستاذ صبحي رضوان رئيس بلدية رفح ومراقب عام وزارة الداخلية عميد محمد لافي، والعميد زكي الشريف رئيس هيئة التوجيه السياسي والمعنوي، ونائبه العميد د. محمد الجريسي، والعقيد إسماعيل الأسطل مدير إدارة المحافظات بالهيئة.

ورحب العميد الشريف، في مستهل كلمة له، بالنواب الحضور وقادة ومدراء الأجهزة الأمنية، موضحًا دور التوجيه السياسي والتي يستهدف أبناء الأجهزة الأمنية، وطلبة المدارس والجامعات، والنزلاء.

وتابع حديثه بقوله: "يقوم التوجيه السياسي بعدد من الدورات والمحاضرات المتنوعة السياسية والأمنية والثقافية والشرعية والقرآنية"، مثنيًا على جهد الأجهزة الأمنية في حماية ظهر المقاومة وحماية الجبهة الداخلية.

بدوه، تحدث اللواء أبو نعيم عن دور رجال الأمن في حفظ الأمن وحماية المجتمع الفلسطيني، مشيدًا بالدور المهم للتوجيه السياسي في زيادة الوعي الأمني والسياسي والشرعي عند كوادر وزارة الداخلية.

وأضاف: "إن ما نمر به من مؤامرات يحتاج منا أن نكون على قدر عالٍ من الوعي، وأن تتكاثف الجهود في خدمة الوطن والمواطنين والتخفيف عنهم".

وشكر قادة ومدراء الأجهزة الأمنية على جهودهم في حفظ الأمن الأمان للشعب الفلسطيني، وأوصاهم بالترفق بالمواطنين من أبناء شعبنا لعظيم، وتقديم كل العون والمساعدة له على قدر الاستطاعة.

وفي ختام حديثه، شكر اللواء أبو نعيم قادة ومدراء الأجهزة الأمنية على جهودهم في حفظ الأمن والأمان للشعب الفلسطيني.

المصدر : 24