jawwal alasel

عائلة شقفة تتبرأ من مرتكب جريمة قتل الطفل محمود برفح

الإثنين 29 أبريل 2019 الساعة 08:27 بتوقيت القدس المحتلة

أرشيفية عائلة شقفة تتبرأ من مرتكب جريمة قتل الطفل محمود برفح

غزة - 24

أعلنت عائلة شقفة في قطاع غزة، الأحد، عن براءتها التامة من قاتل الطفل محمود رأفت شقفة ( عامان وعدة شهور) في مدينة رفح جنوب القطاع.

وقالت العائلة في بيان لها، إن ابنها (م.ش) قام بقتل قريبه الطفل المغدور غير آبه بصغر سنه ولا ببراءته ولا بطهره.

 وطالبت الجهات الحكومية المسئولة باتخاذ الإجراءات اللازمة بحق المذكور لتنفيذ شرع الله في القاتل.

وشددت على حماية السلم الأهلي والمجتمعي، وأن يكون رادعاً لغيره وليسود الامن والأمان في ربوع وطننا الحبيب، وفق ما جاء في البيان.

كما واست العائلة، والدي الطفل وأعمامه، وأبناء عمومته،" وأنفسنا، فالمصاب مصابنا جميعاً ونؤكد لهم وقوفنا إلى جانبهم إلى أن تأخذ العدالة مجراها".

وكانت الشرطة في غزة، قالت في بيان لها أنه بعد عدة أيام من الجهود الكبيرة والمتواصلة، تمكنت فرق البحث الميداني التابعة لها من العثور على جثة الطفل، بعد ظهر أمس السبت، مدفونةً في أرضٍ خالية. وعلى الفور حضرت الأدلة الجنائية والنيابة العامة للمكان، وتم استخراج جثة الطفل وعرضها على الطب الشرعي، لاستكمال عملية التحقيق من أجل الوصول للجاني.

وبعد ساعات من العثور على جثة الطفل، واستكمال المعلومات في القضية، تمكنت الشرطة من تحديد هوية الجاني (م. ش) 28 عاماً، وهو أحد المشتبه بهم الذين تم توقيفهم لدى الشرطة في إطار التحقيق في القضية، وقد اعترف بقيامه بجريمة قتل الطفل ثم إخفائه على خلفية افتراضٍ وهمي لدى الجاني، ثبت عدم صحته خلال التحقيق، وفي ساعة متأخرة تم إحالته إلى النيابة العامة، لاستكمال الإجراءات القانونية في القضية.

المصدر : 24