jawwal alasel

الرئيس ورئيس الوزراء يستقبلان وفدا من اتحاد رجال الأعمال الفلسطيني التركي

الخميس 27 ديسمبر 2018 الساعة 01:16 بتوقيت القدس المحتلة

الرئيس يستقبل وفدا من اتحاد رجال الأعمال الفلسطيني التركي الرئيس ورئيس الوزراء يستقبلان وفدا من اتحاد رجال الأعمال الفلسطيني التركي

رام الله- ٢٤ نيوز

استقبل الرئيس محمود عباس، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، مساء اليوم الأربعاء، وفدا من اتحاد رجال الأعمال الفلسطيني التركي.

ورحب سيادته بالوفد، ودعا إلى الاستفادة من المزايا الكبيرة التي يوفرها الاقتصاد الفلسطيني للمستثمر وخاصة للمستثمر الفلسطيني.

وقال: رغم كل اجراءات الاحتلال ومحاولاته خنق الاقتصاد الفلسطيني، حقق اقتصادنا انجازات ملموسة، مشيرا إلى ما تتمتع به فلسطين من مناخ استثماري يعود بالفائدة على المستثمر.

كما دعا سيادته الوفد إلى تعريف رجال الاعمال الاتراك على الاقتصاد الفلسطيني ومزاياه، وحثهم على الاستثمار في فلسطين لما يعود بالنفع على الاقتصاد الفلسطيني وعلى المستثمرين.

كما أجرى سيادته اتصالا هاتفيا مع رئيس الاتحاد مازن حساسنة الذي منعته سلطات الاحتلال من الدخول إلى فلسطين واحتجزته بالمطار لمدة 10 ساعات.

وأثنى سيادته على جهود حساسنة في دعم الاقتصاد الفلسطيني وجلب مستثمرين للاستثمار في فلسطين.

بدوره أثنى حساسنة على اهتمام سيادة الرئيس واتصاله، مؤكدا أنه بفضل سياسة الرئيس استطاع جلب الاستثمارات لفلسطين، حيث وفر سيادته المناخ المناسب لذلك.

بدوره أعرب الوفد عن تقديره لسياسات الرئيس الحكيمة ودعمه الكامل للاستثمار في فلسطين، كم أكد الوفد أنه سيعمل على جلب مستثمرين من الخارج للاستثمار في فلسطين، مما يعزز  صمود الشعب الفلسطيني.

وحضر اللقاء: عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية، ووزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة، والمشرف العام على الإعلام الرسمي الوزير أحمد عساف، ورئيس ديوان الرئاسة انتصار أبو عمارة.

كما ستقبل رئيس الوزراء رامي الحمد الله، في مكتبه برام الله، الوفد ذاته بحضور وزيرة الاقتصاد الوطني عبير عودة.

ورحب الحمد الله بالوفد، مطلعاً إياهم على آخر التطورات السياسية والاقتصادية، خاصة الإجراءات الإسرائيلية والانتهاكات المتواصلة بحق أبناء شعبنا وممتلكاتهم ومقدساتهم.

وأكد رئيس الوزراء أهمية زيارة أبناء شعبنا المغتربين إلى وطنهم، لا سيما رجال الأعمال، داعيا رجال الأعمال الفلسطينيين في العالم إلى تعزيز الاستثمار في فلسطين، خاصة في قطاع الطاقة، لدعم صمود المواطنين وثباتهم على أرضهم، إضافة إلى توفير فرص العمل للشباب.

وبحث الحمد الله مع الوفد سبل فتح آفاق التعاون الفلسطيني التركي، من خلال تشجيع الاستثمار التركي في فلسطين، مشيرا إلى الحوافز التي تقدمها الحكومة لتشجيع الاستثمار، وخلق بيئة مناسبة لذلك.

وأشاد رئيس الوزراء بموقف تركيا، قيادة وحكومة وشعبا، الداعم للقضية الفلسطينية، إضافة إلى دعمها الاقتصادي من خلال اللجنة الاقتصادية المشتركة، والتي كان من أبرز نتائجها المدينة الصناعية في جنين، التي ستوفر أكثر من 15 ألف فرصة عمل.

من جانبه، أطلع الوفد رئيس الوزراء على وضع اتحاد رجال الأعمال الفلسطينيين في تركيا، وأهم إنجازاته وخططه المستقبلية لدعم الاقتصاد الفلسطيني، خاصة عبر الاستثمار وتشجيع المستثمرين الأجانب للاستثمار في فلسطين.

المصدر : ٢٤ نيوز