jawwal alasel

البطريرك الراعي لدى استقباله السفير دبور: الرئيس محمود عباس رجل السلام بامتياز

الخميس 27 ديسمبر 2018 الساعة 12:33 بتوقيت القدس المحتلة

صورة أرشيفية البطريرك الراعي لدى استقباله السفير دبور: الرئيس محمود عباس رجل السلام بامتياز

بيروت- ٢٤ نيوز

قال البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي، إن الرئيس محمود عباس هو رجل السلام بامتياز، مثمناً خطوة ومبادرة الرئيس في ترميم دير مار شربل وافتتاح شارع باسم القديس الماروني في مدينة بيت لحم.

 

أقوال الراعي هذه جاء خلال استقباله اليوم الاربعاء، سفير دولة فلسطين في لبنان أشرف دبور يرافقه امين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية فتحي ابو العردات وعضوا قيادة المنظمة في لبنان غسان ايوب وصلاح اليوسف.

 

ووجه الراعي تحية شكر وتقدير وتهنئة ورجاء للرئيس محمود عباس وللشعب الفلسطيني واصفاً الرئيس ب"الصديق العزيز"، مضيفاً "ندعو الله ان يكون معك، وكنت جميلاً جداً بتدشين دير مار شربل وافتتاح شارع باسمه في بيت لحم رغم كل همومك وهموم ومشاكل شعبك، وان تصرفوا الاموال اللازمة لهذا الموضوع وكان جميلاً حضورك قداس احتفالي بعيد الميلاد فلكم ولشعب فلسطين تحية سلام وبركة وخير."

 

وقال الراعي: على أرض بيت لحم ولد المسيح، ومن هذه الأرض انطلقت البشرية واعلن انجيل السلام وانطلقت الكنيسة والبشرية الجديدة بالاخوة والسلام. انها جريمة ضد الله ان يحولوا هذه الارض الى ارض حرب ودمار، وهذا تعد على الله. ولكننا نهنئ هذا الشعب على مقاومته ونشكره لحفاظه على قدسية بيت لحم وعلى الأرض المقدسة في فلسطين حيث جميع تراثاتنا الإسلامية والمسيحية، فبصموده ومقاومته لا يحافظ على وجوده فقط وانما ايضا على التدبير الإلهي والإرادة الإلهية التي تجلت في بيت لحم".

 

ووأضاف :"لا انسى على الإطلاق زيارتنا للرئيس عباس والتكريم الذي شرفني به من خلال الوسام، والقداس الذي رفعناه في بيت لحم فبتأثر كبير زرنا المدينة وكانت عودة الى جذورنا. تحية للسيد الرئيس الذي كان ضنينا على ترميم دير مار شربل وتحقيق هذا المشروع كما انه افتتح شارعا باسم القديس شربل وقال ان هذا الشارع هو للمسلمين وللمسيحيين، واشكره على الكلمة التي وجهها لأخوته الموارنة ولفخامة رئيس الجمهورية العماد عون ولي شخصيا في خلال هذه المناسبة". 

 

وختم الراعي: "نحن مع الشعب الفلسطيني ونحن ندعمه فقضيته محقة وهو يهرق الدماء ويقدم الشهداء من اجل الحفاظ على الأرض. نصلي دائما لعودة السلام الى ارض السلام ارض بيت لحم حيث انشدت السماء المجد لله في العلى وعلى الارض السلام".

 

بدوره نقل دبور تحيات الرئيس محمود عباس للبطريرك الراعي وتهنئته بعيد الميلاد المجيد متمنياً الخير والسلام للبنان الشقيق.

 

ولفت الى ان الرئيس عباس الذي رعى أعمال ترميم دير مار شربل وإطلاق اسم القديس شربل على أكبر شارع في بيت لحم، يشيد دائما بخطاب البطريرك الراعي، مثمنا الزيارة التاريخية التي قام بها الى الأراضي المقدسة والتي تركت اثرا طيبا لا يزال تأثيرها حتى اللحظة في قلوب وعقول الفلسطينيين جميعا.

المصدر : ٢٤ نيوز