jawwal alasel

24 نيوز

الفارسة الفلسطينية المالكي تفوز بجائزة الاتحاد الدولي للفروسية "تحدي الصعاب" في المنامة

الأربعاء 21 نوفمبر 2018 الساعة 01:49 بتوقيت القدس المحتلة

الفارسة ليلى المالكي الفارسة الفلسطينية المالكي تفوز بجائزة الاتحاد الدولي للفروسية "تحدي الصعاب" في المنامة

المنامة- 24 نيوز

توجت الفارسة الفلسطينية، ليلى المالكي، في العاصمة البحرينية المنامة، مساء الثلاثاء، بجائزة الاتحاد الدولي "تحدي الصعاب" بعد ترشحها للجائزة في شهر تشرين الاول الماضي.

وبعد التصويت على مدار خمسة عشرة يوما، أعلن عن فوزها بالجائزة الدولية في احتفال أقامه الاتحاد الدولي بحضور أكثر من سبعين اتحادا للفروسية من شتى ارجاء العالم، في ظل اجواء من الفرح، أعقبت الانتهاء من اجتماعات الاتحاد الدولي للفروسية في المنامة.

وهنأ اللواء جبريل الرجوب، رئيس اللجنة الأولمبية، الفارسة على التتويج، وقال: ان ما تحقق، يندرج في اطار الإنجازات والمكاسب، التي ما انفكت تراكمها الحركة الرياضية بكافة الوانها، واثنى على اتحاد الفروسية، واعتبر ان التصويت للفارسة الفلسطينية ليلى المالكي، هو عبارة عن رسالة واضحة المضامين بحيث تحمل في ثناياها ان دائرة التعاطف مع الرياضيين الفلسطينيين، يتسع نطاقها، وهذا ما حدث وهو مؤشر جيد، ومن المهم البناء عليه، سواء في اتحاد الفروسية او سائر الاتحادات الاخرى.

وحضر حفل التتويج رئيس الاتحاد الفلسطيني للفروسية، العميد محمود جبارة، والسفير الفلسطيني في البحرين خالد عارف وعقيلته، وامين سر الاتحاد عبيدة المحتسب ووالد الفارسة رائد المالكي ووالدتها وشقيقها وطاقم من سفارة فلسطين وعدد من الجالية الفلسطينية في البحرين.

ويعتبر فوز الفارسة المالكي، حسب بيان للجنة الأولمبية، رسالة قوية للعالم ان الشعب الفلسطيني، عامة، وفرسان فلسطين على وجه الخصوص، مثلهم مثل جميع شعوب وفرسان العالم يعشقون الحياة ويناضلون في سبيل تحقيق الحرية والانعتاق لشعبهم، من خلال الرياضة، وان فوز الفارسة المالكي بجائزة الاتحاد الدولي للفروسية "تحدي الصعاب" هو الاول من نوعه لفارسة فلسطينية، وأول فارسة عربية تفوز بالجائزة الدولية المهمة، وهي بمثابة إقرار من اغلبية دول العالم بمعاناة الشعب الفلسطيني ورياضييه، في ظل ممارسات الاحتلال واجراءاته اللامسؤولة ضده وضد رياضييه.

ويعتبر الفوز بالجائزة، كما ورد بالبيان، حافزا قويا لرياضيي فلسطين بان لا شيء مستحيل، وان الشعب الفلسطيني، الذي وصفه الشهيد ياسر عرفات بشعب الجبارين، في إشارة الى قدرته على تحقيق الصعب، واجتراح المعجزات، ورفع اسم فلسطين وعلم الوطن في كافة المحافل.

وشكر العميد جبارة باسم اتحاد الفروسية كل من صوت للفارسة ليلى المالكي، وشكر الاتحاد الدولي ترشيح الفارسة الفلسطينية، وثمن الدور الفعال والحيوي، الذي ترسخه اللجنة الاولمبية الفلسطينية، وعلى رأسها اللواء جبريل الرجوب، وأثنى على الاتحادات العربية والمحطات المحلية.

المصدر : 24 نيوز