jawwal cars

طهران تهدد و"الاتحاد الأوروبي" يأسف

الحزمة الثانية من العقوبات على إيران تدخل حيز التنفيذ

الإثنين 05 نوفمبر 2018 الساعة 10:53 بتوقيت القدس المحتلة

صورة أرشيفية الحزمة الثانية من العقوبات على إيران تدخل حيز التنفيذ

طهران- ٢٤ نيوز

دخلت العقوبات الأمريكية الجديدة ضد إيران حيز التنفيذ رسميًا، اليوم الاثنين، مستهدفة العديد من القطاعات الاقتصادية المهمة، وستضم قائمة العقوبات أكثر من 600 شخص وشركة في إيران.
وكشف وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، عن عدد الأفراد والشركات المشمولين في هذه الحزمة الثانية من العقوبات.
وقال بومبيو "ستضيف وزارة الخزانة أكثر من 600 شخص وشركة في إيران إلى قائمة العقوبات، يتعين عليهم التأثير على سلوك النظام الإيراني. هذه هي آمالنا. وهذا هو السبب في اتباع الرئيس ترامب هذه السياسة"، واصفًا الرقم بأنه أقل مما ذكره في السابق وزير الخزانة (المالية) الأمريكي ستيفن منوشين، الذي قال يوم الجمعة إن قائمة العقوبات ستضم أكثر من 700 شخص وكيان في إيران، وسيكون هناك 300 اسم لم يظهروا من قبل في قوائم العقوبات الأمريكية.
وأضاف بومبيو أن "العقوبات كان لها بالفعل تأثير كبير على الاقتصاد الإيراني، حيث بدأ الشركاء الأوروبيون في سحب أعمالهم من البلاد مُقدمًا. لقد غادرت مئات الشركات إيران".
وأوضح "لقد خفضنا بالفعل تصدير النفط الخام من إيران بأكثر من مليون برميل يوميا. هذا الرقم سينخفض ​​أكثر. العديد من الدول خفضت بالفعل واردات النفط الإيراني بشكل كبير. قد يستغرق الأمر وقتا أطول قليلا للوصول إلى الصفر".
وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في مايو الماضي، انسحاب واشنطن من الاتفاق الأممي حول البرنامج النووي الإيراني. كما تحدث عن استئناف جميع العقوبات السابقة (التي ألغيت بموجب الاتفاق) ضد إيران، بما في ذلك العقوبات الثانوية، أي ضد الدول الأخرى التي تخرق هذه العقوبات وتتعامل مع إيران.
وأعادت الولايات المتحدة فرض قسم من العقوبات ضد إيران في 7 أغسطس الماضي. وستفرض عقوبات أشد قساوة تشمل صادرات النفط الإيراني اعتبارًا من اليوم الاثنين 5 نوفمبر.
وأعلنت واشنطن أن هدفها يتمثل في خفض تصدير النفط الإيراني وصولاً إلى الصفر، وحثت المشترين على التخلي عن مشتريات النفط من إيران وهددتهم بفرض عقوبات ضدهم في حال استيرادهم النفط الإيراني.
وهاجم المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية الإيرانية آية الله علي خامنئي الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قائلًا إنه "ألحق العار بالولايات المتحدة".
وقال خامنئي "هذا الرئيس الأمريكي الجديد (...) ألحق العار بما تبقى من هيبة أمريكا والليبرالية الديمقراطية. قوة أمريكا الخشنة، أي الاقتصادية والعسكرية، تتراجع كذلك".

بالتزامن مع دخول الحزمة الثانية من العقوبات الأمريكية على طهران حيّز التنفيذ، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني "إن الولايات المتحدة ستفشل في تحقيق أهدافها ضدّ الشعب الإيراني، وسنجعلها تندم".
وقال الرئيس الإيراني "علينا إفشال مخططات أميركا التي تريد أن تعيد بلادنا 40 عاماً إلى الوراء وإيران لن تضعف". داعيًا "إلى تقديم امتيازات لتعزيز الاستثمارات الأجنبية من أجل مواجهة العقوبات الأميركية".
وتابع "نعترف بأننا نلتفّ على العقوبات الأميركية الظالمة بكل فخر وأميركا تنحدر نحو الأسفل". مشيرًا إلى أن ظروف بلاده ليست سهلة، ومؤكداً أنّ "هناك قوى كبرى تقف ضد إيران لكن الشعب الإيراني عظيم وسيتجاوز ذلك".
روحاني لفت إن بلاده انتصرت 3 مرات في الساحة القانونية الدولية على أميركا. وأشار إلى أن "إيران ستبيع نفطها وتخرق العقوبات الظالمة".
الاتحاد الأوروبي وفرنسا وألمانيا وبريطانيا أعربوا، في بيان مشترك، عن "أسفهم الشديد" بسبب إعادة فرض العقوبات الأميركية على إيران، وقالوا إن هدفهم حماية الشركات الأوروبية التي تتعامل مع إيران.

المصدر : ٢٤ نيوز