00:46 الرئيس يجتمع في بروكسل مع رئيس وزراء بلجيكا 00:44 عساف: الاعلام الرسمي يتحمل مسؤولية كبيرة في عرض معاناة شعبنا جراء الاحتلال 00:44 عساف: الاعلام الرسمي يتحمل مسؤولية كبيرة في عرض معاناة شعبنا جراء الاحتلال 00:36 إصابة فتيين برصاص الاحتلال قرب حاجز زعترة جنوب نابلس 00:15 شعث: لا بد من وجود إطار متعدد الأطراف في رعاية عملية السلام 00:14 إصابة 8 مواطنين بحادث سير في خانيونس 00:11 عاد شهيد بعد اعتقال دام 24 عاماً 00:11 قرارات مجلس الوزراء 23:59 محيسن: فعاليات الغضب ستتواصل وهي جزء من نضالنا لإنهاء الاحتلال 23:59 زلزال بقوة 6.4 درجات ضرب منطقة في جزيرة جاوا الإندونيسية 23:47 الاحتلال يبعد ناشطة مقدسية عن باب العمود لأسبوعين 23:42 بركة يعلن عن برنامج فعاليات إحياء "اليوم العالمي لدعم الفلسطينيين داخل أراضي 1948" 23:40 الاحتلال يفرض إجراءات مشددة في القدس بسبب زيارة بنس 23:40 المالكي: خطاب بنس في الكنيست منحاز بالمطلق لإسرائيل 23:39 ضبط تمور فاسدة ومواد كيماوية وأصباغ مسرطنة وشرائح اتصال إسرائيلية في الضفة الغربية 23:35 إضراب شامل يعم الأراضي الفلسطينية 23:28 "الأونروا" تطلق حملة عالمية من غزة لجمع التبرعات للاجئين الفلسطينيين 23:26 المالكي: دول أوروبية مستعدة للاعتراف بدولة فلسطين 22:50 تقارير: الملك الأردني طلب من بنس الضغط على الاحتلال للإفراج عن الطفلة "عهد التميمي" 22:04 منيمنة يدين تجميد الولايات المتحدة مساهمتها السنوية في "الأونروا"

7 عادات ندمنها دون إدراك تدميرها لحالتنا النفسية

الإثنين 06 نوفمبر 2017 الساعة 11:55 بتوقيت القدس المحتلة

صورة 7 عادات ندمنها دون إدراك تدميرها لحالتنا النفسية

لندن / ينبه الطبيبان بعلم النفس الأميركي بول هويت وجوردن إلى أن البحث المطلق عن الكمال أو المثالية لا ينتهي أبدا، وهذا يضعنا تحت ضغط اجتماعي ونفسي، وأنه كلما شعرنا بأن ما نفعله «رائع»، يزيد ذلك من شعورنا للبحث عن المزيد من ذلك الشعور.
لكن الطبيبين يشيران إلى أن البحث عن المثالية من الممكن أن ينقلب ضدنا، وفقا لما نشره موقع «بيزنس إنسايدر»، إذ إن هناك عدة إشارات إن كنا نفعلها، فهي قد تؤذي صحتنا وشعورنا النفسي، وربما نواجه خطر الاكتئاب والقلق واضطرابات الطعام، وفي الحالات القصوى قد يدفع للانتحار.
- لن تشعر بالكمال المطلق
يستخدم الطبيب مثال الطالب الجامعي، الذي يريد البحث عن الدرجة العليا في الجامعة، ويدرس جيدا، لكنه ربما لن يحصل على الدرجة النهائية رغم تفوقه، وهذا الشعور قد يؤثر سلبا على مسيرتنا للنجاح، لأنه لا يوجد كمال مطلق.
- لا تحتفل بالنجاح
دوما النجاح لا يكفي.. إن كان يلاحقك هذا الشعور فأنت تؤذي نفسك، وعدم الوصول للنجاح قد يدفع للإحباط وربما أفكار انتحارية، حتى وإن تم تحقيق الأهداف، قد يتملكنا إحساس أنك تستحق الأفضل، وهذا يؤذي نفسك أحيانا.
- لا تسمح لنفسك بالخطأ
الباحثون عن المثالية لا يغفرون أخطاءهم، وهذا ليس صحيا لأن الأخطاء هي فرصة للتعلم، والمثاليون تشغل أخطاؤهم حيزا كبيرا من تفكيرهم، مما يؤثر على الصحة النفسية.
- نظرة الآخرين
يخشى المثاليون أحكام الآخرين عليهم، ويودون لو يراهم الآخرون دوما كذلك، وهذا ليس منطقيا.
- الخوف من مواجهة التحديات
يود المثاليون أن يظلوا في منطقة «راحة»، ولكنهم يفوتون الفرص لمزيد من المهارات خوفا من مواجهة التحديات، وهذا يؤذي الفرص المتاحة أمامهم.
- الخوف من إعلان الفشل
يخشى المثاليون أيضا أن يرى الناس أخطاءهم، وفقا لما يعتقدون أن الشخصية المثالية لا يوجد لها أخطاء أو عثرات، وهذا اعتقاد خاطئ، ويؤذيهم.
- حياتك لا ترضيك
مشكلات العمل والمنزل تدفعنا دوما في اتجاه غير مستقر، وهذا يسبب مزيدا من الضغوط، لكن الشعور بأن حياتك لا ترضيك يقدم لنا وهما؛ لأن لا شيء يسير على ما يرام طوال الوقت، وهذا الوهم يتجاهل الشعور بالرضا في الحياة.

المصدر : وكالات