القدس26
  • دولار أمريكي 3.51
  • يورو 4.21
  • جنيه إسترليني 4.75
  • دينار أردني 4.95
  • جنيه مصري 0.2
دولار أمريكي3.51
يورو4.21
جنيه إسترليني4.75
دينار أردني4.95
جنيه مصري0.2

24 نيوز

21:37 الاحتلال يسقط طائرة اخترقت أجواء الجولان المحتل 21:24 ماكرون يدين أمام الأمم المتحدة "التطهير العرقي" بحق الروهينغا في بورما 20:35 نيويورك: المالكي يشارك في الاجتماع التشاوري العربي على مستوى وزراء الخارجية 20:34 الرئيس يطلع لافروف على استمرار التصعيد الإسرائيلي والاستيطان 20:34 الرئيس يبحث مع موغريني جهود إحياء عملية السلام 20:22 الرئيس يلتقي نظيره البرازيلي ميشال تامر 20:18 عشراوي: الاعتراف بفلسطين قضية مبدأ وحق 20:17 الحساينة ومدير عمليات الأونروا يبحثان آلية حل مشكلات الإسكان للمخيمات الفلسطينية 20:13 الرئيس يجتمع مع العاهل الأردني 20:11 بريطانيا تجمّد برنامج تدريب الجيش البورمي بسبب أزمة الروهينغا 20:02 زكي: القيادة ترحب باستجابة حماس لصوت العقل وتتمنى عليها الجدية في تنفيذ المصالحة 19:59 "الأمن الوقائي" يقبض على عصابة منظمة في محافظة رام الله والبيرة 19:56 انطلاق أعمال الدورة الـ72 للجمعة العامة للأمم المتحدة 19:53 اشتية: الخطوة التالية ممارسة الحكومة صلاحياتها في غزة وتسلم حرس الرئيس معبر رفح 19:35 خطباء الجمعة يخصصون خطبتهم عن المصالحة الوطنية 19:33 الحمد الله يطلع وفدا برلمانيا إيطاليا على انتهاكات الاحتلال 19:31 فلسطين تنتزع الاعتراف الدولي بعضويتها الكاملة بالجمعية العالمية للمرشدات وفتيات الكشافة 19:29 سلطة المياه: سنستمر في ملاحقة المعتدين على خطوط المياه 19:28 بورصة فلسطين تعطل أعمالها بعد غدٍ الخميس لمناسبة رأس السنة الهجرية 19:27 "الأسرى": 58 أسيرة منهن 10 قاصرات يقبعن في سجون الاحتلال

ظهر متساهلا جدا مع عباس

لقاء عباس وترامب يقلق نتنياهو

الخميس 04 مايو 2017 الساعة 05:35 بتوقيت القدس المحتلة

جانب من الزيارة لقاء عباس وترامب يقلق نتنياهو
القدس / نيوز 24 / شعر مكتب نتنياهو بالقلق من الظهور المشترك "الدافئ" للرئيس الامريكي دونالد ترامب وضيفه الرئيس الفلسطيني محمود عباس "أبو مازن"، وفقا لما قاله الكاتب الاسرائيلي دافيد هورفيتش، في مقالة نشرها، اليوم الخميس، في موقع "The Times of Israel" الالكتروني.
"ظهر الرئيس الامريكي الذي كان من المتوقع أن يكون اكثر تشددا تجاه الفلسطينيين من سلفه اوباما دافئا ولطيفا ومرحبا بشدة بعباس، مخيبا آمال نتنياهو بظهوره متساهلا جدا مع عباس، بعد ان سبق وان خيب هذه الآمال بعدم منحه نتنياهو تصريحا مفتوحا لبناء المستوطنات وعدم نقل السفارة الى القدس حتى الان"، قال الكاتب الاسرائيلي.
واضاف "يصر نتنياهو على تحريض النظام الذي يقوده عباس على العداء تجاه اسرائيل وتشجيعه للعنف، وقد سبق لنتنياهو ان عبر عن غضبه ازاء استمرار السلطة بدفع الرواتب لمنفذي الهجمات وعائلاتهم، معتبرا عباس جزءا من المشكلة وعقبة امام السلام، وفي المقابل اعتبر ترامب رئيس السلطة الفلسطينية جزءا محوريا ومركزيا وواقيعا من الحل وليس جزءا من المشكلة، مشيدا بعباس لتوقيعه اتفاقية اوسلو على مرجة البيت الابيض قبل 24 عاما، معبرا عن امله بتوقيع عباس مستقبلا الاتفاق النهائي والدائم".
وأشار الكاتب الى اشادة ترامب بالرئيس عباس مؤكدا انه يقف على الجانب الصحيح والجيد فيما يتعلق بمحاربة الارهاب، واصفا العلاقة القائمة بين اجهزة الامن الاسرائيلية والفلسطينية بالعلاقة الجميلة التي لا تصدق، منوها الى ضرورة ان تتحدث القيادة الفلسطينية بصوت واحد وموحد ضد الكراهية كشرط لتحقيق السلام الدائم.
واعتبر الكاتب الاسرائيلي تصريحات ترامب سابقة الذكر انتقادا متساهلا جدا، خاصة انه لم يكن هناك اتهاما مباشرا لعباس لارتكابه اية اخطاء لدرجة ان ترامب تحدث عن رغبته بتعزيز الاقتصاد الفلسطيني.
وتحدث ترامب وفقا للكاتب الاسرائيلي "الغاضب" عن المساهمات الفلسطينية في السلامة الامريكية ومن ضمنها الشراكات القائمة والمتعلقة بالأمن الاقليمي ومكافحة الارهاب، موضحا رغبته بتحقيق السلام ونيته العمل بكل ما يستطيع لتحقيقه دون ان يفرضه على الاطراف الامر الذي اشعر عباس بالرضى الكبير.
وأوضح الكاتب الاسرائيلي مقاصده، قائلا "بكل تأكيد كان هناك عملا كثيرا خلف الكواليس سبق المؤتمر الصحفي حول مضمون ملاحظات وتصريحات ترامب، كما يوجد لدى اسرائيل الكثير من النقاط التي رغبت ان يتحدث عنها ترامب وعباس ومن المرجح ان يكون السفير الاسرائيلي في واشنطن رون ديرمر قد شارك في هذه المباحثات التي سبقت المؤتمر الذي لم يتضمن ايا من المواضيع التي كانت تود اسرائيل سماعها".
واختتم الكاتب الاسرائيلي مقالته بالقول "في ظل هذا المستوى من الترحيب الدافئ لاعتقد لو اغمضت عينيك ولم تكن تعرف بوجود عباس أن الامر يتعلق باستقبال قائد اسرائيل ليس محمود عباس".

المصدر : نيوز 24