القدس23
  • دولار أمريكي 3.57
  • يورو 4
  • جنيه إسترليني 4.58
  • دينار أردني 5.03
  • جنيه مصري 0.2
دولار أمريكي3.57
يورو4
جنيه إسترليني4.58
دينار أردني5.03
جنيه مصري0.2
13:53 فيديو نادر.. "مهبط الطيران" بقايا ذكريات وأطلال طائرة الزعيم الراحل أبو عمار 13:24 تعاون ثقافي تونسي فلسطيني لإطلاق مهرجان المدينة الاول بماطر خلال رمضان 11:15 حسين الشيخ يكشف تفاصيل الاتفاق بين قيادة الإضراب وإدارة سجون الاحتلال 21:20 الخضري: غزة تعيش أوضاع اقتصادية وإنسانية غير مسبوقة ورمضان فرصة للتراحم 20:44 رجال الأعمال تدين بشدة العمل الإرهابي بحق أقباط مصر 22:04 رئيس الوزراء: ما نزال نعول على الأردن السند والداعم والمدافع عن فلسطين 21:34 الهند: اعتصام تضامني حاشد دعماً للاسرى الفلسطينيين 21:22 السفير القطري يغادر غزة  19:31 عشراوي: لا يوجد سلام اقتصادي ولا حل إقليمي بدون حل عادل للقضية الفلسطينية 15:44 قطر لـ "عريقات": أبو مازن رأس الشرعية 20:08 الشؤون المدنية: بإمكان حملة "هوية" الضفة المتأخرين في غزة العودة إلى سكناهم 18:44 الخضري: إقامة دولة فلسطينية وعاصمتها القدس طريق تحقيق السلام في المنطقة 23:04 صور نادرة للأسير مروان البرغوثي 17:43 زملط: فلسطين تستقبل ترامب في مدينة السلام 17:37 هنية: قطر ستتحرك من أجل وضع حد لمعاناة غزة 17:22 العمادي: غزة تتجه للأسوأ ونعمل على حل أزمة الكهرباء 13:49 فراعنة يبحث مع الرئيس العراقي الأحداث على الساحتين الفلسطينية والأردنية 19:08 الحكومة: قطعان المستوطنين يرتكبون جريمة أخرى بحق شعبنا 17:29 صورة تغضب "إسرائيل" 15:35 الدستور الأردنية: التنسيق "الأردني المصري الفلسطيني" رأس الحربة لإنهاء الاحتلال الإسـرائيلي

الاستخبارات الفرنسية: نظام الأسد وراء هجوم خان شيخون الكيماوي

الأربعاء 26 أبريل 2017 الساعة 01:46 بتوقيت القدس المحتلة

شعار الاستخبارات الفرنسية: نظام الأسد وراء هجوم خان شيخون الكيماوي

باريس / نيوز 24 / عرض وزير الخارجية الفرنسي جان مارك آيرولت، اليوم الأربعاء، تقريرا يتهم دمشق بالوقوف وراء الهجوم الكيميائي في خان شيخون (شمال غرب سورية) الذي أوقع 877 قتيلا في الرابع من نيسان (ابريل) الحالي.

وقال آيرولت إثر اجتماع لمجلس الدفاع عرض خلاله التقرير الذي تضمن نتائج تحاليل أجهزة الاستخبارات الفرنسية "لا شك في استخدام غاز السارين. ولا شكوك اطلاقا حول مسؤولية النظام السوري بالنظر الى طريقة تصنيع السارين المستخدم".

وأوضح آيرولت ان التقرير الذي أعد بالاستناد الى عينات وتحاليل قامت بها الاجهزة الفرنسية يؤكد "من مصدر موثوق ان عملية تصنيع السارين مطابقة للاسلوب المعتمد في المختبرات السورية. الطريقة تحمل توقيع النظام وهذا يتيح لنا تحديد مسؤوليته في الهجوم".

وأوقع الهجوم 87 قتيلا من بينهم 31 طفلا في خان شيخون الخاضعة لسيطرة الفصائل المقاتلة، وتلته ضربات اميركية على قاعدة جوية للقوات السورية في السابع من نيسان/ابريل.

وكانت منظمة حظر الاسلحة الكيميائية خلصت في 19 نيسان/ابريل الى ان "لا مجال للشك" في استخدام السارين في الهجوم على خان شيخون. كما توصلت فرنسا وبريطانيا وتركيا والولايات المتحدة الى الخلاصة نفسها.

لكن باريس التي نقلت تقريرها الى شركائها، حددت مسؤولية النظام من خلال الاستناد الى طريقة تصنيع الغاز المستخدم ومقارنته مع عينات من هجوم في العام 2013 على سراقب (شمال غرب) نسب الى النظام.

وأوضح مصدر دبلوماسي ان فرنسا اخذت قذيفة لم تنفجر بعد الهجوم وقامت بتحليل مضمونها.

وصرح آيرولت "بوسعنا التأكيد ان السارين المستخدم في 4 نيسان/ابريل هو نفسه المستخدم في الهجوم على سراقب في 29 نيسان/ابريل 2013".

وجاء في ملخص التقرير الذي تضمن عناصر تم رفع السرية عنها انه تم العثور في الحالتين على مادة هيكسامين المثبتة وان "أسلوب التصنيع هو نفسه الذي طوره مركز الدراسات والبحوث العلمية في سورية لصالح النظام".

وتوجه الدول الغربية اصابع الاتهام الى هذا المركز وتشتبه بان دمشق لم تفكك ترسانتها الكيميائية بشكل تام كما ينص على ذلك اتفاق روسي اميركي في العام 2013.

وكان وزير الدفاع الاميركي جيم ماتيس اعتبر الجمعة انه "لا شك" في ان النظام السوري احتفظ باسلحة كيميائية.

وأعلنت الولايات المتحدة الاثنين فرض عقوبات على 271 عالما في مركز الدراسات والبحوث العلمية في سورية.

المصدر : أ ف ب